Tajco Pro

عون : لا تفريق بين اللبنانيين وخطاب القسم سيُنفّذ

أكد رئيس الجمهورية العماد ميشال عون، ان «لا وجود في لبنان لما يسمى بـ«الاطراف»، لان لبنان منطقة واحدة وكل شبر فيه يرتبط بالآخر، ولا تفريق بين اللبنانيين. وابلغ وفدا من «الحراك المدني في عكار وطرابلس» زاره قبل ظهر امس في قصر بعبدا، ان خطاب القسم سينفذ بكامله خلال ولايته الرئاسية. وقال: «ما قلته في خطاب القسم اعيشه فعلاً، أنا من كتبه، والتزم تنفيذ كل ما جاء فيه».
ولفت عون الى اهمية المحافظة على الارض وعدم هجرتها، وقال: «لا يجوز ترك الارض لان هذا يعني ترك الوطن. ان هويتنا لبنانية لان ارضنا اسمها لبنان، وعندما نهجر قرانا فإننا نهجر بذلك جزءاً من وطننا، كما ان مصدر استمرارية الحياة هو في الارض وليس بمناجم الذهب او النفط، صحيح انها حاجات لها قيمة مادية، ولكن غذاؤنا هو من الارض ولا يجب التخلي عنها»، مضيفا «هناك قطاعان تم اهمالهما في السنوات الاخيرة هما الزراعة والصناعة، ولم يكن يحق لنا التلهي فقط بقطاع الخدمات الذي قد يعطي مردوداً ماليا، لكنه لا يؤمّن الحد الادنى من الاستقلالية ولا الغذاء والملبس. فكل التحية لاهل عكار والشمال، واقول لهم انتم في قلب لبنان ولستم على اطرافه».
وابلغ عون الوفد الشمالي بان مطلب تشغيل مطار رينيه معوض في القليعات وفتحه امام الملاحة الجوية التجارية هو مطلب محق، لان اعادة فتحه سوف يحقق ازدهاراً لمنطقة الشمال، وسيواكب ذلك ورشة اصلاح للبنى التحتية. مشيراً الى اعادة اعتماد سكك الحديد بعد انجاز الدراسة التي يجري اعدادها على مستوى كل لبنان، فضلا عن الطريق الدائري الذي يربط الشمال بالجنوب عبر بيروت.
وكان اعضاء الوفد هنأوا رئيس الجمهورية وقدموا له مذكرة بمطالبهم ابرزها: اعادة تشغيل مطار القليعات ومصفاة طرابلس ومعرض رشيد كرامي الدولي واستكمال الأوتوستراد العربي وافتتاح فرع عكار الجامعي وتفعيل مستشفى الدكتور عبد الله الراسي الحكومي. وقال اعضاء الوفد ان ابناء الشمال خصوصا واللبنانيين عموماً، يعلقون الآمال الكبرى على عهد الرئيس عون لتحقيق آمالهم وامنياتهم. كما شرح الوفد بإسهاب الانعكاسات الايجابية لاعادة تشغيل مطار القليعات اقتصاديا وانمائيا واجتماعيا وسياحياً.
كذلك استقبل المدير العام الجديد لقوى الامن الداخلي اللواء عماد عثمان، الذي شكره على الثقة التي اولاه اياها مع مجلس الوزراء، وتمنى عون للواء عثمان التوفيق في مهامه الجديدة، مركزا على دور قوى الامن الداخلي وعلى التنسيق بينها وبين الاجهزة الامنية الاخرى للمحافظة على الامن والاستقرار في البلاد.
وفي قصر بعبدا، وفد المركز الدولي لعلوم الانسان في جبيل برئاسة ادونيس عكره الذي اطلع رئيس الجمهورية على اهداف المركز والنشاطات التي يقوم بها منذ تأسيسه في العام 1998 بالتعاون مع منظمة « الاونيسكو» واشراف وزارة الثقافة.
وأكد عون اهتمامه بتوفير الدعم اللازم ليستمر المركز في اداء مهماته وتحقيق الاهداف التي انشىء من اجلها، والتي تشكل مظهرا اضافيا للغنى الثقافي والحضاري في لبنان.


اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*