Tajco Pro

برشلونة يقترب من حسم خليفة لويس إنريكي

ربما أثر خروج إشبيلية من دوري أبطال أوروبا لكرة القدم على يد ليستر سيتي سلبا على فرص الأرجنتيني خورخي سامباولي في تولي تدريب برشلونة خلفا للويس إنريكي الموسم المقبل.
وذكرت تقارير أن الأرجنتيني من أبرز المرشحين لتولي تدريب برشلونة، وكذلك فالفيردي مدرب أتلتيك بيلباو ورونالد كومان مدرب إيفرتون وأونزوي المدرب المساعد الحالي للويس إنريكي.

ويمثل سامباولي الخيار الأكثر شعبية بين الجماهير، نظرا للأداء الممتع الذي يقدمه  إشبيلية تحت قيادته، ولكن يبدو أن حظوظه تراجعت بعد النتائج الأخيرة.
وجاءت الهزيمة 2-0 أمام ليستر أمس الثلاثاء عقب التعادل المخيب 1-1 مع ليغانيس وآلافيس، ليتسع الفارق الذي يفصل إشبيلية عن برشلونة وريال مدريد، وبدا وكأنه فقد طاقته.
وذكرت تقارير صحفية الأربعاء أن مجلس إدارة برشلونة استبعد سامباولي من المرشحين لتدريب الفريق نظرا لعدم وجود صلة تربطه بالنادي، وهو أحد الأسباب التي يرى البعض أنها جعلت من جيرارد مارتينو خيارا غير موفق في 2013.

وأفادت تقارير أن فالفيردي، مهاجم برشلونة السابق الذي حقق نجاحا مع بيلباو في أربع سنوات، هو الخيار الأول بالنسبة لجوسيب ماريا بارتوميو رئيس النادي ومجلس إدارته، بسبب صلته بالنادي ومعرفته بدوري الدرجة الأولى الإسباني.
ولعب فالفيردي مهاجما في برشلونة لمدة عامين تحت قيادة الراحل يوهان كرويف وترددت تقارير بشأن توليه المنصب عندما اضطر تيتو فيلانوفا لترك منصبه كمدرب، بعدما شخص الأطباء اصابته بالسرطان في 2013 ولكنه كان قد التزم بعقد مع بيلباو.
في المقابل يمثل أونزوي المدرب المساعد الحالي للويس إنريكي، خيار الاستمرار على نهج إنريكي. وانتقل الحارس الاحتياطي السابق لبرشلونة مع إنريكي لتدريب الفريق الكاتالوني قادما من سيلتا فيغو في 2014 وكان يوجه تعليمات للاعبين في الكرات الثابتة ولكنه لا يتحلى بخبرة في تولي مسؤولية أي فريق.
وذكرت صحيفة سبورت التي تتخذ من برشلونة مقرا لها في صفحتها الأولى أن أونزوي يبدو خيارا مغريا لتولي المنصب بالنسبة لمجلس الإدارة نظرا لشعبيته بين اللاعبين.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*