Tajco Pro

السلطات الأرجنتينية تتجسس على ليونيل ميسي

كشفت صحيفة “لاناسيون” أن السلطات الأرجنتينية وضعت جاسوساً باسم “جي” لمراقبة نجم برشلونة ليونيل ميسي، وذلك لمراقبته عن كثب في حياته اليومية، بسبب ورود اسمه في أوراق “بنما” التي كشفت تورط لاعبين ورياضيين بقضايا فساد مالي.

وبحسب الصحيفة الأرجنتينية فإن السلطات تريد مراقبة ليونيل ميسي عن كثب لمعرفة إن كان متورطاً فعلياً بقضية فساد مالي، نظراً لورود اسمه في قائمة “بنما” التي نُشرت قبل عام من الآن وكشفت عن عمليات تهرب ضريبي من نجوم ومدربين عمالقة في عالم كرة القدم.

ورغم أن عائلة ليونيل ميسي نفت كل الاتهامات عن تورط “البرغوث” في عمليات مشابهة، إلا أن السلطات الأرجنتينية تريد معرفة كل التفاصيل، ولماذا ورد اسم ميسي في الأوراق، وتريد السلطات ملاحقة ميسي عبر هذا الجاسوس لمعرفة كل التفاصيل الصغيرة والكبيرة عن حياته وخصوصاً الجانب المالي.

يُذكر أن المحكمة الإسبانية أصدرت حكماً في عام 2016، وكان القرار سجن ليونيل ميسي ووالده حوالي 21 شهراً، وذلك بسبب تهرب ميسي من الضرائب، بمبلغ قدر بحوالي 4.1 مليون يورو، لكن القرار لم يُنفذ بسبب تسوية مالية وميسي لم يُسجن آنذاك. 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*